قصص إسلامية

تابعنا على الفيس بوك
إحصائية
 
المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
دردشة كتابية
خريطة زوار الموقع
تابعونا على الفيس بوك
تابعونا على اليوتيوب
الرئيسية » 2011 » أوكتوبر » 11 » الثوب والجدار والمرأة الصالحة
3:56 PM
الثوب والجدار والمرأة الصالحة
يذكر أن أمرأة كانت تسمى ( ميمونة بنت شافولة توفيت سنة 393) وكانت امرأة حافظة للقرآن وصالحة وتعظ الناس .. 
ذكر أن ثوبها الذي عليها له في صحبتها تلبسه منذ سبع وأربعين سنة وما تغير وقد سألت عن ذلك فقالت : ( والثوب إذا لم يعص الله فيه لا يتخرق سريعاً !! )  
ويقول ابنها كان في دارنا حائط يريد أن ينقض فقلت لأمي ألا ندعو البناء ليصلح هذا الجدار فأخذت رقعة فكتبت فيها شيئاً ثم أمرتني أن أضعها في موضع الجدار .. فوضعتها فمكث على ذلك عشرين سنة فلما توفيت أردت أن أستعلم ما كتبت في الرقعة فحين أخذتها من الجدار سقط فإذا في الرقعة (إن الله ممسك السموات والأرض أن تزولا ، اللهم ممسك السموات والأرض فأمسكه)

*من كتاب نصب الموائد

مشاهده: 612 | أضاف: ahmedl208 | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
avatar